تعرف علينا

اعتمد على “سكونة كير”

واحصل على الرعاية الطبية المتميزة

“سكونة كير” هي حلقة الوصل التي تربطك بخبراء الرعاية الطبية والخدمات الطبية التي يعرضها قطاع الرعاية الطبية العام في قطاع سكونة الذي يقع في أقصى جنوب السويد سويا مع شركاءنا جامعة لوند وكلية مالمو العليا. إن مستشفى سكونة الجامعي في لوند وفي مالمو ذو الشهرة العالمية يقود شبكتنا التي تشمل تسعة مستشفيات وما يزيد عن 100 من مراكز الرعاية الصحية. يعمل هنا حوالي 30000 من الأطباء والممرضات ومستخدمي الرعاية الذين يقدمون الرعاية لسكان سكونة الذين يبلغ عددهم 1,3 مليون نسمة.

يمكن الوصول إلى سكونة بسهولة عن طريق مطار كوبنهاجن الدولي في الدنمارك الذي يبعد مسافة 30 دقيقة فقط عن مستشفى سكونة الجامعي في مالمو. إن سكونة هي منطقة سياحية رائعة مدنها وغابتها والبحر الذي تطل عليه. إن سكونة هو قطاع متعدد الثقافات يضم أكثر من 160 جنسية مختلفة من الناس الذين يتكلمون فيه ما يزيد عن 100 لغة مختلفة.

نعرض الخدمات التالية:

  • رعاية طبية تخصصية بأعلى النوعيات للمرضى من جميع أنحاء العالم
  • أعلى مستويات التعليم للطاقم الطبي
  • خدمات استشارية فيما يتعلق ببناء وقيادة وتطوير العيادات الطبية والمستشفيات والرعاية الطبية
  • خدمات مفصلة حسب احتياجات العملء عن طريق شراكة مع شبكة من المحترفين ضمن مختلف مهن الرعاية

p5

 

ولماذا سأختار السويد بالذات؟

رعاية طبية متميزة في أرفع المستويات

إن الرعاية الطبية السويدية تحتل مركزاا طليعياا في الاتحاد الأوروبي وذلك حسب مؤشر مستهليك الرعاية الصحية في أوروبا (يورو هيلث كونسيومر ايندكس) عامي 2012 و 2013.

نسعى جاهدين وباستمرار ضمن قطاع الرعاية الطبية في السويد على تحسين النتائج الطبية. هناك حوالي 100 سجل وطني للنوعية لدينا في السويد مما يوفر لنا إمكانية فريدة من نوعها لتطوير نوعية الرعاية الطبية. تسهّل سجلت النوعية أعمال التعليم والأبحاث والتحسينات المستمرة لكي نتمكن من تقديم أفضل نوعية رعاية على الاطلق. كما تشارك السويد بصورة فعالة في أطر التعاون الدولي المتعلق بالرعاية الطبية المتخصصة وتحسين عوامل الأمان للمرضى وزيادة تأثير المرضى على مجرى الأمور.

الرعاية الطبية السويدية:

  • تعطي نتائج طبية من أعلى المستويات وفي الوقت نفسه تبقى التكاليف على مستوى يعادل متوسطالتكاليف ضمن منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.
  • تقوم على أسس النوعية العالية والجدارة التامة وأعلى درجات الفعالية.
  • تقوم على أساس اللمركزية إلى حد مستوى القطاعات.
  • تمول بصورة أولية من قبل الخزينة العمومية.

ولماذا سأختار سكونة بالذات؟

رعاية طبية متميزة في أرفع المستويات

إن الرعاية الطبية في سكونة لا تضارع بفضل التعاون الوثيق القائم ما بين الجامعة والقطاع الصناعي وقطاع الرعاية الطبية.

على سبيل المثال فإن مستشفى سكونة الجامعي هو ثالث أكبر مستشفيات السويد ويضم كفاءات نادرة ضمن الرعاية التخصصية والتعليم لمستخدمي الرعاية والأبحاث الرائدة. أما مستشفى لوند فهو أكبر مستشفى في اسكندنافيا ويحتل مركزا طليعيا بين أفضل 100 مستشفى في العالم. إن التعاون الوثيق القائم ما بين مستشفى سكونة الجامعي ومستشفى لوند يساهم في تعزيز تطور الرعاية الصحية والطبية والأبحاث السريرية الطبية المتخصصة في القطاع.

هناك تركيز من القطاع على الطب الالكتروني وهو مجال تتعاون فيه الشركات الرائدة مع مقدمي الرعاية لتطوير خدمات الطب الالكتروني التي تخلق ظروفا جديدة للرعاية الطبية والتي تزيد من إمكانية المرضى على ممارسة دور فعال فيما يتعلق بحالتهم الصحية وأساليب معالجتهم.

p4

مستشفياتنا الرائدة

هذا مقر عملنا

إن مستشفياتنا مجهزة بأحدث التجهيزات. جذبت عيادة الطوارئ وعيادة الأمراض الالتهابية في مستشفى سكونة الجامعي ما يزيد عن 400 زيارة دراسية – معظمها زيارات دولية. تم تخطيط العيادة عن طريق التعاون الوثيق مع الخبراء الطبيين وانطلقا من منظور الامراض الالتهابية.

كما سنستمر في الاستثمار في مستشفيات مالمو ولوند وهلسنجبوري عن طريق حلول حديثة وجذابة ومرنة لخلق الظروف المناسبة للتطوير المستدام وتوفير أفضل نتائج ممكنة من الرعاية التي تقدم فيها.

مراكز التميز

أهلا وسهلا بكم في منطقة رائعة

استمتع بالمناظر الخلابة والمدن مليئة بالحيوية ووجودك على مقربة من الدنمارك والقارة ألاوروبية وهي من ألاشياء التي تجعل اسكونه وهي أقصى منطقة جنوبية في السويد منطقة 
يجدر بك اكتشافها واكتشاف ما تعرضه من
معايشات حقيقية على بعد مسافات قريبة من بعضها البعض.

يمتد ساحل اسكونه 400 كيلومترا في ثلاثة  اتجاهات ويحتوي على شواطىء رملية جذابة وستجد في اسكونه أيضا غابات عميقة في الاجزاء المركزية وشمال شرق القطاع كما توجد منحدرات صخرية شمال غرب القطاع. أما في المناطق الريفية وقرى صيادي السماك الجذابة فهي موجودة على مقربة من مدن القطاع ومن ضمنها المدينة العالمية مالمو والمدينة ا ألاوروبية الرئيسية كوبنهاجن. إن القطاع متعدد الثقافات ويقطن به أشخاص من ما يزيد عن 160 جنسية مختلفة ينطقون ما يزيد عن 100 
لغة مختلفة. كما أن قدراتنا في اللغة الانجيليزية تحتل مقاما بارزا في الصدارة.

إن تاريخ قطاع اسكونه واضح المعالم ف ما 
يزيد عن 200 من القلاع والعربات.
هناك عدد كبير من القلاع التي تستقبل الزوار 
وتوفر للمهتمين بزراعة الحدائق والفنون والطعام والتاريخ أيضا معايشات رائعة. وبالنسبة للثقافة هناك قاعات كونسرتو دولية ومعارض فنية ومسارح ومطاعم لمحبي الطعام ي
تناسب جميع الاذواق. كما أن حالة الطقس في قطاع سكونه تساعدك على الاستمتاع خلال فترة اقامتك فيه. إن فصل الصيف طويل عادة لدينا ويسود سكونه طقس لطيف في فصل الشتاء بحيث تتمكن من الاستمتاع ومعايشة كل ما تعرضه اسكونه من الراحة والاستمتاع بغض النظر عن وجود  ألانشطة التي تود ممارستها ف
في الداخل أو في الخارج. ستجد في سكونه جزءا  من كل شئ.  للحصول على مزيد من المعلومات يرجى زيارة العنوان التالي

www.visitskane.com/en

p14